مخ وأعصاب

متلازمة توريت: الأعراض والأسباب والعلاجات

متلازمة توريت

متلازمة توريت: الأعراض والأسباب والعلاجات فهي عبارة عن حركات لا إرادية تؤثر على الشخص المصاب بـ Tourette Syndrome. تظهر أعراض تشبه التشنجات ولكن بشكل غير متوقع، وقد تكون مؤلمة في بعض الأحيان. قد تكون تلك الحركات بسيطة وقد تكون قوية، مثل حركة في الفم وحركات سريعة في جفن العين.

قد تتطور تلك المتلازمة إلى طقطقة بالرأس حتى يصل المصاب إلى الصراخ. وعليك أن تعلم جيداً أن هذا خلل عصبي وراثي وليس اضطراب نفسي، كما يدعي البعض، ولا حتى انعكاس للشخصية. وفي تلك المقالة على موسوعة بوكليت، سوف نوجه لكم العلاج السلوكي المعرفي لمتلازمة توريت ونصائح للعيش معها.

أسباب متلازمة توريت

إذا تواجدت العديد من التشوهات في مناطق مختلفة من الدماغ، فتصبح تلك متلازمة معقدة تساهم في صدور تصرفات حركية مفاجئة. ومن الممكن أن نقول إن Tourette يصبح السبب الأول هو العامل الوراثي، ومن العوامل التي تلعب دورًا في ظهور هذا المرض العصبي هي كالتالي:

  • العوامل الوراثية.
  • الالتهابات والعدوى.
  • مستويات الهرمونات.
  • حدوث خلل في الدماغ.
  • العوامل المحيطة والبيئة المنزلية.

أعراض متلازمة توريت

على الرغم من أن الأشخاص الذين يعانون من توريت لا يوجد لديهم سَيْطَرَةٌ على حركات الجسم، إلا أنهم قد يستفيدوا من العلاجات النفسية والدوائية للسيطرة على تلك الحركات. يتم تشخيص متلازمة توريت واستنتاج الأعراض التالية منها:

إقرأ أيضا:5 طرق لتقوية الأعصاب على الطريقة الصينية
  • حركة العين سريعة جدًا.
  • طقطقة في الرأس حتى الصراخ.
  • طرقعة في الجسم وبشكل مفاجئ.
  • مشاكل في التواصل واضطراب السلوك.
  • الشعور بالضغوط النفسية دائمًا والتوتر.

تشخيص متلازمة توريت

إن تشخيص هذا المرض العصبي يتم تحت إشراف طبيب مختص لتقييم الأعراض التي ذكرناها لكم في العنوان السابق ومعرفة ما إذا كانتا موجودة لفترة معينة أم مستمرة. وعلى الرغم من ذلك، يجب علينا استشارة أكثر من طبيب للتأكد من الأعراض الظاهرة وأنها بالفعل من الصفات المميزة لمتلازمة توريت.

يتم تشخيص Tourette Syndrome حسب ما يراه الطبيب من تقييم الأعراض والحركات والأعراض النفسية المصاحبة لها مثل القلق الشديد والاكتئاب الحاد والأهم من ذلك كله مراجعة تاريخ الحالات السابقة وتطورات الطبية التي تخضع لاختبارات مختبرية لمعرفة تاريخ الحالة الصحية إذا كانت سببها عوامل وراثية أو بيئية.

علاج متلازمة توريت

العلاج الدوائي

قد يسأل بعض الأشخاص: “هل متلازمة توريت لها علاج؟” في الحقيقة، نعم، وذلك في حالة عدم قوة التشنجات. وفي النهاية، يقوم الطبيب بوصف الأدوية التي تعمل على تخفيف التشنجات أو الحركات التي لا يستطيع المصاب التحكم بها. وفي الحالات الحرجة، يقوم الطبيب بوصف الأدوية لتخفيف الأعراض، والتي تحتوي على:

إقرأ أيضا:الخرف الجبهي الصدغي الأسباب، الأعراض، العلاج
  • مضادات للذهان والتي تحتوي على مادة “أريبيبرازول”.
  • الأدوية المنشطة لعلاج فرط الحركة ونقص الانتباه.
  • حقن البوتوكس للحد من الصراخ والتشنجات اللاارادية.
  • أدوية ادارة نوبات الهلع والغضب التي تحتوي على مادة “توبيراميت وكلونيدين في السعودية”.

العلاج النفسي

حسب الدراسات الطبية، أصبح مدى الاستفادة من العلاجات النفسية والعلاجات الدوائية يصل إلى 80% في علاج توريت. بعد أن خضعوا للجلسات مع معالج نفسي يساعدهم على التخفيف من التوترات والضغوطات النفسية، تعلم المصابون كيفية التعامل مع المرض واكتساب استراتيجيات للتحكم في الأعراض وتقليل تأثيرها على حياتهم اليومية. ومن الأهمية بمكان شرح الأمور لأفراد الأسرة لمساعدة المصاب وتقديم الدعم المناسب له.

العلاج السلوكي المعرفي لمتلازمة توريت

العلاج السلوكي المعرفي لمتلازمة توريت

يستخدم الأطباء النفسيين استراتيجية (CBT) في العلاج السلوكي المعرفي، ويتم تعديل هذا السلوك والتفكير السلبي من خلال مجموعة من الجلسات العلاجية التي تساعد المريض على التحكم في هذا المرض. حيث تبدأ المراحل الأولى في فهم وتحليل تلك الأعراض وتحديد الأفكار السلبية والغير مرغوب فيها. وبالتالي يتعلم المريض استراتيجيات التحكم في تلك الأعراض وتخفيف من التوتر. والأهم من ذلك كله هو تعديل الأفكار السلبية واستبدالها بأفكار إيجابية.

إقرأ أيضا:التصلب اللويحي أو التصلب المتعدد وعلاجه

فوائد العلاج السلوكي المعرفي

  • تحسين فرص التحكم في الأعراض وأهمها التشنجات والصراخ.
  • التخفيف من التوتر والقلق اللذين يصاحبان المتلازمة.
  • السيطرة على الأفكار السلبية واستبدالها بأفكار إيجابية.
  • تعلم كيفية العيش حياة طبيعية مع هذا الاضطراب العصبي.

متلازمة توريت: أسئلة شائعة وإجاباتها

هل متلازمة توريت خطيرة

قد يكون خفيفًا إذا كان ذات أعراض معتدلة ونادرًا ما يشكل خطرًا كبيرًا ويؤثر على حياة الفرد اجتماعيًا ونفسيًا، ويكون السبب الأول والأخير بحثًا وراء العلاج النهائي.

علاج متلازمة توريت بالقران

إن العبادة وتلاوة القرآن لها تأثير نفسي، فيمكن أن يشعر الإنسان ببعض الراحة عند أداء الفروض ولكن العلاج قد يحتاج تدخلاً من طبيب نفسي مختص لحل تلك المشكلة نهائياً ومن جذورها.

متلازمة توريت عند الأطفال

قد يصاب الطفل بهذه المتلازمة بين سن 5 إلى 10 سنوات، وتكون تلك الأعراض خفيفة وتزول مع الوقت. والأهم من ذلك كله هو الدعم العائلي من الآباء مع الطبيب النفسي المختص. تختفي تلك الأعراض تماما ويصبح الطفل ذو صحة عصبية ونفسية ممتازة.

أعراض متلازمة توريت عند الرضع

إذا كنت تشعر بأي قلق بخصوص حركات طفلك الرضيع وقد تبدو غريبة بعض الأحيان، ولكنها عادية، فتلك الحركات البسيطة تظهر بوضوح عند الرضع. ولكن القرار الأول والأخير يكون بيدك، فعليك استشارة طبيب لرؤية ما إذا كانت تلك الأعراض هي أعراض متلازمة Tourette أم لا.

متلازمة توريت في السعودية

من بين الأشخاص الذين يعانون من متلازمة توريت، يشمل ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، حيث يقوم بتكرار بعض الحركات غير المرغوب فيها خلال لقائه، مثل حركة رمش السريع ورفع الكتفين، بالإضافة إلى إصدار أصوات غير مقصودة والتي غالبًا ما تحتوي عبارات مُسيئة.

فيديو جلسات نفسية لعلاج متلازمة توريت

السابق
الحفاظ على بطارية الهاتف سامسونج والشاحن
التالي
توليد كهرباء بدون وقود