الإهتمام بالطفل

كيفية مراقبة الأبناء في سن المراهقة بالتفصيل

كيفية مراقبة الأبناء في سن المراهقة بالتفصيل

تربية المراهقين

كيفية مراقبة الأبناء في سن المراهقة؟ سن المراهقة يشتكي منها الغالبية العظمى من الأمهات ويردون أن يعرفوا كيفية مراقبة الأبناء في سن المراهقة، تربية الأبناء المراهقين سواء كان للأولاد أو للبنات في هذا الزمان وحالهم في المستقبل، وأن مفهوم سن المراهقة هي مرحلة انتقالية تتراوح بين 8 إلى 17 سنة بجانب التغيرات الفسيولوجية والنفسية، وسوف نفهم معًا بشكل أكبر عن سن المراهقة والتغيرات النفسية للبنات والأولاد وكيفية العامل معهم ومراقبتهم دون انتهاك خصوصياتهم في حياتهم الواقعية والافتراضية.

كيفية مراقبة الأبناء في سن المراهقة

مراقبة الأبناء في حياتهم العملية

مرحلة المراهقة مرحلة طويلة ولا تغيرات سريعة لا تقتصر على الناحية الجسدية فقط ولكنها تشمل النواحي النفسية والعصبية، يمكن مراقبه الأبناء في حياتهم العملية سواء كان في المدرسة أو في نادي أو مع الأصدقاء، في تلك المرحلة يجب الانتباه على الأبناء خصوصًا مع الأصدقاء، ولكن لا يكون لدرجة اَلشَّكّ ويفضل المراقبة من بعيد.

يجب تقويه العلاقة بين الأبوين والأبناء بشكل أكبر من الأصدقاء أو حتى الغرباء، والتعبير المستمر عن الحب لهم للحد من المشاكل النفسية ولا الحفاظ على أمان المراهق من السلوك الخطير في ذلك السن، وعليك استيعاب دماغ المراهق في التغيرات التي قد تميل به للمخاطر أو حتى ميول السلوك بالإضافة إلى ذلك معرفة الصديق الذي يسير في درب الأبناء أنه على خُلق.

إقرأ أيضا:دون أن يشعر تعرف ماذا يتصفح أو يشاهد إبنك على الإنترنت

مراقبة الأبناء في حياتهم الافتراضية

في الزمن الحالي انتشر مواقع التواصل الاجتماعي والقليل من الآباء لا يعلمون كيفية استخدام الهاتف، ويوجد من راسلنا وقال إن ابنتهِ مراهقة وبدأ الشك فيها وفي صديقتها والتصفح الغير آمن بينهما، فيجب على الأم مشاركة الابنة ومعرفة فيما تتصفح شرط الحديث دون غضب وإعطاء المراهق الثقة على أنك لن تتضايقي منها وتعلم كيفية مراقبة الأبناء في سن المراهقة دون انتهاك الخصوصية لديهم أو الغضب منهم.

الهواتف المحمولة ليست آمنه لطفلك وهي إما لك وإما عليك، ولكي تعيش مطمئن أنت وأطفالك وعائلتك بأكملها في راحة بال، قم بإحضار إي جوال في المنزل ومن ثم افتح (حظر التصفح السيئ) ومن ثُم اختر النتائج الجنسية الصريحة وبالتالي اضغط على حفظ في الأسفل هكذا يمنع التصفح المسيء للطفل، وهذا سوف يل أي محتوى خادش للحياء أو صريح أو جنسي مثل الإعلانات وخلافة.

مراقبه هواتف الأبناء المراهقين دون معرفة ذلك حتى لا يفتقدوا الثقة بنفسهم وبمن حولهم

مشاكل سن المراهقة للأولاد

يقلق الآباء والأمهات على أبنائهم عند الوصول إلى سن المراهقة يتدخل الآباء في اختيار تهم ولا قسوة بالإضافة إلى ذلك التجسس على أبنائهم ويأتي بنتائج عكسية، فيجب على كل أب وأم إعطاء المساحة للمراهق في التعامل معه ولكن في النطاق الصالح له، فيواجه الآباء في سن المراهقة عند الأولاد (يعلو بصوته، الغضب لأتفه الأسباب، النظر إلى المحرمات، اكتشاف نفسه، فضول التجربة) فيفضل في تلك المرحلة احتواء الابن واحتضانه، وعلى الابن يثق في أبوية ليستجيب للتوعية لما فيه من صلاح النفس والعقل وتوجيهه إلى الطريق المستقيم بجانب التوجيه لإحياء ضمير الطفل أو الابن المراهق.

إقرأ أيضا:كوكايين العصر ومخاطره على طفلك عندما يكبر وحلها

متى يبدأ سن المراهقة

  • مرحلة مبكرة: من عمر 8 سنه 14 سنه.
  • مرحلة متوسطه: من عمر 15 سنه إلى 17 سنه.
  • مرحلة متأخرة: من عمر 18 سنه إلى 21 سنه.

المراهق يحتاج إلى التوجية لا تغضب إذا رأيته يفعل شئ خطأ عليك بالنصيحة وايقاظ ضمير المراهق

أخطاء يرتكبها الآباء بتربية المُراهقين

  • أن تتوقع إلا سوء فيما يفعله الولد أو البنت.
  • الالتزام بشكل مبالغ فيه لدرجة تعقيد الطفل المراهق.
  • لا تتجاهل الأشياء الكبيرة كأسلوب أو فعل أو طريقة التحدث.
  • يجب فصل الولد والبنت عن بعضهما عند عُمر 10 أعوام كُلّ منهما على سريره الخاص.
  • التجاهل بشكل مبالغ فيه لدرجة أن يستطيع الطفل الاتجاه للسلوك الخاطئ ويسير عليه.
  • عليك فهم كيفية مراقبة الأبناء في سن المراهقة تجنبًا لحدوث مشاكل نفسية وفسيولوجية.

التعامل مع المراهقين على أنه فرد يواجه مشاكل الحياة وحده وأنه قليل الخبره

إقرأ أيضا:كيف أربي طفلي وكيف أتعامل معه في كل حالته

أعراض الحالة النفسية عند المراهقين

  • القلق المستمر: قد يكون القلق احد أعراض الحالة النفسية عند المراهقين وتطور مع مرور الوقت الوسواس القهري، والرهاب الاجتماعي، والخوف، والفوبيا أحيانًا، ويجب على كُل أم احتواء هذا المراهق حتى يتجوز تلك المرحلة بسلام.
  • هبوط المستوى الدراسي: تشتت الانتباه لدى المراهق وعدم التركيز، وسوف يفشل في تكوين علاقات مع الأصدقاء وتضعف العلاقة معهم ويبعد عنهم كل البعد؛ نتيجة مرور لذلك المراهق بالحالة النفسية المتقلبة بالإضافة إلى ذلك التأخر الدراسي.
  • الاضطراب الذهني: من أكثر الأعراض الحالة النفسية عند المراهقين هو الاضطراب النفسي (الشيزوفرينيا) نتيجة الدخول في حاله اكتئاب والتفكير المفرط نتيجة عدم احتواء الأسرة له، بما يؤدي إلى تزعزع شخصيته، وسرعتهُ في التحدث، وعدم التركيز، فيجب على هذا المراهق أن يفرغ حالته العصبية عن طريق الاحتواء واحتضان الأم وشعور بالأمان بجانب مراقبه هواتف الأبناء المراهقين لأنها سبب من أسباب الإنطواء والإكتئاب.

الهاتف غير آمن وهو احد اسباب الإضطرابات النفسية والإنطواء وفشل في تكوين العلاقات

مراقبه هواتف الأبناء المراهقين

يوجد العديد من التطبيقات والبرامج التي تساعد على المراقبة المباشرة للهواتف، يمكن استخدام تطبيق (Any Desk) أو حتى ميزة الإشراف الأبوي إلى حساب Google وما يُسمى ب (Family Link)، على الأبوين عدم التجسس على الأبناء حتى لا يفتقد الثقة بنفسه وبينك، عليك أن تكون واعيًا وتراعي نفسية طفلك المراهق في هذا، يساعد التطبيقات التحكم في كل أجهزة الأطفال و مراقبه هواتف الأبناء المراهقين، وقت التشغيل والإغلاق والتطبيقات حسب رغبتك وهذا أفضل تطبيق في مراقبه هواتف الأبناء المراهقين.

فيديو توضيحي مراقبة هاتف طفلك مباشر دون انتهاك الخصوصية

السابق
حل مشكلة يجب إثبات ملكية على pay.google.com
التالي
حاسبة التمويل الشخصي بنك الانماء