معلومات إسلامية

5 أدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله

5 أدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله

5 أدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله

أدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله؛ يوجد العديد من الدلائل على ان المسيح عيسى بن مريم ليس هو الله، والدليل على عدم ألوهية المسيح (أعباد المسيح لنا سؤال، نريد جوابه ممن وعاه، إذا مات الإله بصنع قوم، أماتوه فما هذا الإله) فكيف يكون المسيح إله ويموت ويأكل ويلد ويولد؟ فسيدنا عيسى عليه السلام قد وُلِدَّ من بطن السيدة مريم (قَالَتْ أَنَّىٰ يَكُونُ لِى غُلَٰمٌ وَلَمْ يَمْسَسْنِى بَشَرٌ وَلَمْ أَكُ بَغِيًّا) فكيف يحتاج الإله إلى العون من أمه؟ وهيا لنذهب إلى أدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله وأن الإنجيل قد تم تحريف الإنجيل من قبل بني إسرائيل.

انه بشر

لماذا يقول المسيحيون أن عيسى ابن الله؟ ولماذا يقول المسيحيون أن عيسى هو الله؟ حسنًا فإذا كان هو ابن الله فمن هو الله وإذا كان هو الله فمن خلق الكون قبل ان يخلق المسيح عيسى عليه السلام؟ كيف كان الكون ومن يدير الكون قبل مولد المسيح؟ قال تعالى (اتَّخَذُوا أَحْبَارَهُمْ وَرُهْبَانَهُمْ أَرْبَاباً مِنْ دُونِ اللَّهِ وَالْمَسِيحَ ابْنَ مَرْيَمَ وَمَا أُمِرُوا إِلَّا لِيَعْبُدُوا إِلَهاً وَاحِداً لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ سُبْحَانَهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ) وقال في كتابة الكريم (لَقَدْ كَفَرَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ ثَالِثُ ثَلاثَةٍ) تلك أحد الأدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله.

إقرأ أيضا:لماذا يمنع الطيران فوق الكعبة ولا حتى الحمام

موت المسيح 3 ايام

يقولون انه قد صُلِبّ وطُعِنّ بالحرباء حتى مات وساقوه مذلولًا حتى تم دفنه 3 أيام تحت التراب ثم بعد ذلك فقد قام من قبره؟ ياللعقول! فإذا كان مات تحت التراب لمدة ثلاثة أيام فمن كان يدبر أمر السماوات السبع والأراضين؟ (وهل عاد المسيح إلى حياة أم المحيي له رب سواه) قال تعالى (ذَلِكَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ قَوْلَ الْحَقِّ الَّذِي فِيهِ يَمْتَرُونَ مَا كَانَ لِلَّهِ أَنْ يَتَّخِذَ مِنْ وَلَدٍ سُبْحَانَهُ إِذَا قَضَى أَمْراً فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ).

تحريف الإنجيل

يبحث المسيحيين عن أدلة تحريف التوراة والإنجيل حسنًا نأتي بالعقل قليلًا قد تم تحريف التوراة وإذا لم يكون لدينا دليل قاطع بالفعل فلماذا انزل الله الإنجيل؟ قال تعالى (من الذين هادوا يحرفون الكلم عن مواضعه) لذا أنزل الله الإنجيل ليحل مشكلة تحريف التوراة ومن بعد التوراة الإنجيل وقد تم تحريف الإنجيل حيث قال (أَفَتَطْمَعُونَ أَن يُؤْمِنُواْ لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِّنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلَٰمَ ٱللَّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُۥ مِنۢ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ) ذلك من الأدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله.

إقرأ أيضا:حكم دخول الحمام بالمصحف

تنزيل القرآن

بعد تحريف التوراة والإنجيل أنزل الله القرآن حيث بدأ بالفاتحة ومن ثم قال تعالى (الم * ذَٰلِكَ الْكِتَابُ لَا رَيْبَ ۛ فِيهِ ۛ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ) هذا الكتاب لاشك فيه أبدًا لتجنب تحريفه كما حُرف كتُبً من قبله، ومنهم من يحاول تحريف القرآن الكريم على مر الزمان ولكن يعرف المسلمون أن هذا الكتاب تم تحريفه، مر على الإنجيل أكثر من 2000 عامًا وعلى القرآن الكريم أكثر من 1400 عامًا فكيف لم يتم تحريف القرآن كل هذا الوقت؟

قال تعالى (إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا ٱلذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُۥ لَحَٰفِظُونَ) وقال (قُل لَّئِنِ ٱجْتَمَعَتِ ٱلْإِنسُ وَٱلْجِنُّ عَلَىٰٓ أَن يَأْتُواْ بِمِثْلِ هَٰذَا ٱلْقُرْءَانِ لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِۦ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍۢ ظَهِيرًا) ذلك أهم الأدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله ويوجد دليل من الإنجيل أن المسيح ليس الله.

اعتراف القرآن بصلب المسيح

الإجابة على أحد الأدلة عقلانية على أن المسيح ليس الله في القرآن حيث قال الله عز وجلّ شأنه في كتابة الكريم (وما قتلوه وما صلبوه ولكن شبه) وقال (إذ قال الله يا عيسى إني متوفيك ورافعك إلي ومطهرك) بل رفع الله عيسى علية السلام الى السماء رفع الله عيسى قبل ان يقتل على يد طيطايوس فبدل الله شبيه سيدنا عيسى حتى انه يموت وقال أنا ليست عيسى! ألقى الله تعالى شبهه عليه فقتل وصلب ومعني معنى شبه لهم؛ خوف اليهود من وقوع الفتنه بعد ما كان المقصود قتله هو عيسى فأخذوا إنسانًا قتلوه وصلبوه وقال تعالى (وما قتلوه يقينا) هذا يعني أنهم كانوا شاكين في ذلك الأمر لذا رفعه الله إلى السماء.

إقرأ أيضا:كيف نحتفل بذكرى المولد النبوي الشريف
السابق
5 أسباب ظهور العروق الزرقاء في الجسم
التالي
5 صفات التي تجعل الرجل يهرب إلى امرأة أخرى